Delivering a New Vision

الدوحة 7 ديسمبر 2015 - نظمت شركة كيو دي في سي للسنة الثانية على التوالي, الأسبوع الدولي للسلامة. و كان شعار 2015 " لنكن جميعا سائقين مسؤولين".

الحملة التي دامت 5 أيام, نظمت بدعم من إدارة المرور بوزارة الداخلية, بالإضافة إلى مركز قطر الدولي للسلامة QISC, و كانت موجهة لحوالي خمسة آلاف موظف لـدى كيو دي في سي, بالإضافة إلى عملاء الشركة, و كذا المقاولين

إن الغرض من هذه الحملة هو تأكيد معايير السلامة و التذكير بأهدافها في كيو دي في سي, و ركزت حملة السلامة لسنة 2015 على مخاطر الطريق , و التي تشمل تنقل الموظفين من و إلى مقر العمل ,قيادة الشاحنات و تشغيل المعدات في مواقع العمل.

و قال الملازم عبد الواحد غريب العنزي: " جميعنا معرضون للأخطار المصاحبة لعملية قيادة السيارات يوميا, ان المشاكل المرورية موضوع بالغ الاهمية لدولة قطر, حيث انه طبقا لآخر الاحصائيات فقد تم تسجيل اكثر من مليون سيارة في سجلات الادارة العامة للمرور.

لقد كنا في غاية السعادة لمشاركة كيو دي في سي في رفع التوعية و الارشاد للموظفين بالشركة من خلال فعليات الاسبوع العالمي للسلامة بالشركة بحضور اكثر من 5000 موظف".

حظر المشاركين دورات نظرية و تطبيقية, و تم تدريبهم على كيفية تقليل مخاطر القيادة من خلال التنبؤ بالحالات الخطرة و اتخاذ القرارات الصحيحة و الآمنة.

في خطابه بهذه المناسبة, قال الرئيس التنفيذي ل كيو دي في سي, السيد: يانيك غارييون ما يلي : " كجزء من سياستنا فيما يخص معايير السلامة, نغتنم هذه الفرصة لزيادة الوعي حول القيادة الآمنة لذى الموظفين و العمال. و من خلال هذه الحملة , ترغب الشركة في تذكير موظفيها كيف يحافظون على سلامتهم وسلامة الغير على الطريق وفي مواقع العمل". و أضاف : " السلامة هي قيمة أساسية و أولوية قصوى في جميع مجالات أعمال الشركة و نشاطاتها نشاطاتها وسنواصل جهودنا لخلق وتنفيذ مثل هذه المبادرات والفعاليات التي تدعم هدفنا" .